اهو جه يا ولاد

Monday, May 19, 2008

.....منــاجـــاة......


السلام عليكم ورحمة الله تعالى وبركاته

هل اشتقت الى مناجاة الله

هل وددت ان تترك الدنيا بأثرها لتخلو بربك ساعه تناجيه

لقد وددت ذلك

واعلم ان كلنا نود ذلك

لذا سوف انقل لكم اليوم رساله جاءت الى

بعنوان مناجاه

شعرت وكانها تترك باب قلبى

فلعلها تترك باب قلوبكم جميعا

------------

مناجاة

ربي..كيف أناجيك؟‍..بلساني..وهو جم العثرات؟‍

بفمي وهو وافر الهفوات؟‍ بجوارحي؟‍!..إنها كليلة قاصرة..فما حيلتي وهذا قدري؟!

ولكني محب مستهام أضناه طول السري ، يبغي الهدي..فهل من رضا؟!

القلب تائق، والسعي موصول وباب العطاء مفتوح فهل من إذن للدخول،

الأمل قائدي إليك والرجاء مبسوط بين يديك، لا أستقصر الليل إذا بسطت يد الضراعة ولا أستطيل الليل إذا لج بي الشوق في حناياه، فأنت أنت القريب أقرب من حبل الوريد،

أنت أنت القريب، القائم علمه بين المرء وقلبه، فلا خلجة بلا تدبير ولا طرفة عين بغير إحاطة وتقدير

، أنت ..أنت القريب ..في الخاطر..في النفس..في الأمل..في القول ..في العمل.

.أنت أنت القريب قبل أن تخطر خواطر خاطري.

.أنت أنت القريب لأنك ماثل في كل الوجود قدرة..واقتدارا..وحسناً وجمالاً..وروعة وإبداعاً..وإحكاماًً وإتقاناً.
ربي.
.في لمسة الغصن الندي..في روحة النسيم الهني..في رقة الورد البهي..في ترنيمة الورقاء..في اندياح موج الغدير الناعي، على رمال شاطئه الوديع، وفي اللقمة أودعها فمي..وفي الرشقة اطفئ بها ظمئي..في استرخاء الجفن..في أحلى أحلام النوم العميق..في زحمة الشدائد..في تراكم الأحداث..في بلهنية العيش..في كل شيء.زمع كل شيء..أنت القريب..وأنت المجيب..وأنت الحبيب.
ربي

..أنت العليم..نهاري نهار المعاف للأموال والأولاد والأعمال أغضب كما يغضب الناس، وأرضى كما يرضى الناس، أحزن كما يحزن الناس، وأفرح كما يفرح الناس، أمشي في مناكبها وأكل من رزقك، منك البدء وإليك المصير حتى إذا ما جن الليل وكواني جناحه، وهدأ الكون وران الصمت يطوي في حناياه الوجود، هزني إليك الشوق، فإليك أسند ظهري قبل أن يحتويه الفراش وإليك اسلم أمري، وفي رحابك الفسيح أردد آياتك في ركعات أنت أعلم بسرها وعلانيتها، أشكو إليك ضعف قوتي..فألتمس منك العون..وإليك أشكو قلة حلتي فمنك المدد والتوجيه، بك أعوذ من الفقر إلا إليك، وأنفر من الذل إلا بين يديك ولا أخاف من الخوف إلا منك، يافعال لما تريد، يا مصدر الطول والحول.
ربي

أضرع إليك إلا أقول زوراً، ولا أغشى فجوراً، ولا أكون بك مغروراً فإن ابتليتني فلا تجعلها فتنة في ديني، وإن أرضيتني فلا تجعله استدراجاً بي أنت أنت النصير..إذا عز في هذا الوجود نصير، مالي سوى بابك مفزع، ففيه الحمى، وإليك المرجع..ألهمني كيف أناجيك، وأطلق لساني بكل ما يرضيك، وحل بيني وبين معاصيك، ولا تجعل لغيرك عندي خاطر، أو في غيرك لي إرادة، من استعان بغيرك ذل، ومن فكر في غيرك تاه وتفرقت به السبل..يا من بيده ملكوت كل شيء وهو القادر على كل شيء..وهو القائم على كل شيء.
ربي.

.رقق قلبي وأنا أتلو قرآنك، واجعل في كل ذرة من ذرات تكوينه أو أصغر أو أقل، أذناً صاغية مستمعة، واعية خاشعة، ثم اجعل مع كل شعرة من شعيرات جسدي لساناً يسبح بحمدك، وينطق بالثناء عليك، ويضرع بالدعاء بين يديك في ذلة الواهي الكليل، فلولاك ما أتيت، ولا صمت ولا صليت، فمنك البدء وإليك المنتهى.
لولاك ما اهتاجني شجن إذا غرد يمام على فنن، ولولاك ما برحني الشوق الطاهر البريء ..رضيني بقضائك رضاء المستمتع بمواقع القضاء لا رضاء العاجز المستسلم الذي لا يرده إلى الصبر إلا العجز..إنني بشر وعند قضائك تدمع العين ويجف القلب ولكني لا أقول ما يغضبك، أو يخرجني عن حد الأدب معك إنني راضي مهما اعتورتني الأحاسيس البشرية فكل شيء إلى جانب حبك وعبوديتي لك يهون.
ربي

..ما نظر القلب يوماً إلا إليك، وما هفا على الخاطر أمل إلا لديك فإن قبلتني فبرحمتك، وإن رددتني فبعدلك، ولك الأمر يا من وسعت رحمته كل شيء ويا من بعدله قامت السماوات والأرض فكل لحظة غفلت فيها عن ذكرك كانت هباء فاجعل لساني بذكرك رطباً لاهجاً، واجعل لي من حماك ملجأً إذا ما ساورتني شياطين الإنس والجن..واجعلني من عبادك الذين إذا غفلوا ذكروك فاستغفروك ومن عبادك الذين ليس لشيء عليهم سلطان سواك..فمن أنا؟‍‌‍‍‍‍‍ ومن الكون؟ ومن للوجود كله لولاك يامن لا قبله ولا بعده ولا فوقه ولا دونه شيء.

6 comments:

خبيب said...

أضرع إليك إلا أقول زوراً، ولا أغشى فجوراً، ولا أكون بك مغروراً فإن ابتليتني فلا تجعلها فتنة في ديني، وإن أرضيتني فلا تجعله استدراجاً بي أنت أنت النصير..إذا عز في هذا الوجود نصير، مالي سوى بابك مفزع، ففيه الحمى، وإليك المرجع..ألهمني كيف أناجيك، وأطلق لساني بكل ما يرضيك، وحل بيني وبين معاصيك، ولا تجعل لغيرك عندي خاطر، أو في غيرك لي إرادة، من استعان بغيرك ذل، ومن فكر في غيرك تاه وتفرقت به السبل..يا من بيده ملكوت كل شيء وهو القادر على كل شيء..وهو القائم على كل شيء.

----

جزيتم كل خير أختنا

ابراهيم said...

اللهم انا نضرع اليك بقلب خائف ذليل محسن بربة ظنا
ربنا انا اتينا الي الباب الذي لايرد علية سائل ان تغفر ذنوبا كالجبال
فاغفر يامن بيدة كل شي
ادعوك لزيارة مدونتي واتمني التواصل الدائم بيننا

صاحب المضيفة said...

المناجاة فن من فنون اتقرب من الله عز وجل لا يتقنه الا من يحسه فقط


لا تغني في الديباجة الكبرى بقدر ما تفيد في المشاعر وحضور القلب بشكل أكبر


يارب ارزقنا من ذلك نصيبا كبيرا



تحياتي

david santos said...

Excellent posting, my friend, excellent!
good luck
Until always

نسر الشرق said...

السلام عليكم

دى اول زيارة لية

هذة المدونة جميلة ودماها شربات

سلااااام

إخوانى حتى النخاع said...

يا الله مالى سواك لأرجوك

فيا رب ارحمنى وادخلى الجنة


شكرااا لكى أختى على البوست الرااائع دا


اكيد انتى دلقوتى بتمتحنى ... يلا
مستنينك