اهو جه يا ولاد

Tuesday, October 21, 2008

رساله الى قلبى الغافل



من الصعب ان ترى الناس يعاملونك على انك ملاك او نبى مرسل


وانت تعلم حالك وتقصيرك ومعاصيك


ومن المحزن ان تفرح بثناء الناس عليك وانت ايضا تعلم تقصيرك وغفلتك وتكون من اللذين غرهم ستر الله وفتنهم حسن الثناء


فلا تجعل جهل الناس بحالك ينسيك علمك بنفسك


من المؤسف ان تفرح بحمد الناس على شىء لم تفعله؟انه قوام لليل صوام للنهار انه كذا انه كذا


اياك ان تكون من الذين يحبون ان يحمدوا بما لم يفعلوا فانهم ليسوا بمفازة من العذاب


تذكر دائما انه ان احبك فسيحفظك من الذنوب وان هنت عليه فستذنب

فكم من مره هنت عليه؟


اذا علم فلان ان فيك صفه سيئه ا و خلق سىء ايبكيك هذا؟؟ فهل ابكاك علم الله فيك؟؟


انصلح يا قلبى يا غافل فام انصلحت فقد انصلحت امورى كلها


وان بقيت على فسادك فوالله ستفسد امورى كلها


اقسمت عليك ايها القلب الغافل


قم من نومك انفض عنك اثر المعصيه


هرول اليه فان اتيته تمشى فوالله سيهرول اليك


فهرول اليه واطلب صفحه وغفرانه


تذكر زلاتك يا قلبى يا قاسى


اتذكر ذنب كذا؟؟


حين تجرات على ربك


تذكرته؟


خجلت من نفسك؟


هل تجرأ ان تقوله على الملىء


لا والله لا تجرأ فقد تجرأت على الله وتخشى ولم تهتم بان الله ناظرك


ولو كنت تعلم ان انسان ينظرك لما فعلت ما فعلت


اللهم اصلح حال قلوبنا وارزقنا الصدق والاخلاص وجنبنا الرياء والنفاق والسمعه


اللهم هذا قلبى بين يدك فنقه يارب واغسله لى من فيوضات الذنووب التى لم اعد اشعر ان لى قلب منها


بل اشعر وكأن مكانه حجر بل والله الحجر احن من قلبى


فان من الحجاره لما يتفجر منه الانهار وان منها لما يشقق فيخرج منه الماء وان منها لما يهبط من خشية الله


يا قلبى مالك للذنوب عاشقا


ولهدى النبى والسابقين تاركا


أذللت؟؟أم نافقت؟؟أم انه رياء خالصا


أم غرك حسن الثناء وستر الاله الواحدا


انسيت ذلاتك؟؟أم تناسيت ما قد مضى؟؟


أم انك نسيت_بضم النون_بفعل شيطان مريدا


أم انه الهوى والدنيا والعمر المديدا


انسيت انك يوما فى قبرك سترقد وحيدا


ويجيئك الملكين وتجلس فردا ذليلا


وهناك لن تنفعك ذنوب او هوى او حتى مجد مجيدا


اصلح حالك ايها القلب المريض


فان انصلحت فللامة المجد ستعيد


وان فسدت فعليك السلام


ولتنتظر الامه صلاح الدين او الخطاب وبن الوليد


قم من نومك كفاك نوم ايها القلب التعيس


اسعى لامتك فالامة غرقى مالها من مغيث


يارب عملى خلصه لك ولا تجعل للشيطان ولا لاى انسان من نصيب


وطهر قلبى واغفر ذنبى


فها والله قد تبت وندمت على ما اقترفت من الذنوب

Wednesday, October 15, 2008

كيف السبيل الى حبه..؟؟؟

اذا احب شاب فتاه
يقضى ليله كله يفكر فيها
ويسعى بل يبذل قصارى جهده لارضائها



يضحى بكل ما هو غالى ونفيس كى ينال رضاها



بل ربما يقضى ليله واقفا تحت بيتها علها تتفضل عليه بنظرة



ويبحث عن ما تحبه وعن ما لا تحبه
ويفكر هى تحب كذا فافعله
ولا تحب كذا فلا افعله



واالى اين هذا الحب؟



..................



هل سيفيده هذا الحب الحرام الذى يشغله عن ربه وعزة امته



يوم يوضع فى قبره



لا والله بل سيكون شاهدا عليه لا له



اذا فاى حب سيفيدنا؟



نعم انه حب ربنا
اذا فنحن فى اشد الحاجه الى حبه والى رضاه



سؤال؟
اين تقضى ليلك؟
اتقضيه فى دفء سريرك
ام امام التلفاز
ام بين يدى ربك
ففى الليل يخلو كل حبيب بحبيبه
فهل تخلو بربك
تسجد بين يديه
تبكى وتصرخ وتشكى له حالك
فهو حبيبك الذى تحيا بحبه ولحبه ولا يخفى عليه شىء فى الارض ولا فى السماء
هو اقرب قريب اليك
فهو اقرب اليك من حبل الوريد
اذا كيف السبيل لحبه
قال ربنافى الجزء الاول من هذا نفس الحديث(ما تقرب إلي عبدي بشيء أحب إلي مما افترضت عليه، وما يزال عبدي يتقرب إلي بالنوافل حتى أحبه
اذا
فهيا نعلنها
سنتقرب اليه كى يحبنا
كى يكون سمعنا وبصرنا
اذا ماذا نفعل
1- الصلاة وبر الوالدين والجهاد:

عن عبدالله بن مسعود قال سألت النبي صلى الله عليه وسلم أي العمل أحب إلى الله قال
: (الصلاة على وقتها قال ثم أي قال بر الوالدين قال ثم أي قال الجهاد في سبيل الله قال حدثني بهن ولو استزدته
لزادني) رواه البخاري
اذا فالصلاة الصلاه...اصلى لكى اتقرب الى من احب
اصلى لكى انال حب من احب
اصلى لكى اسمو بنفسى



اصلى كى اشعر بذلى وعجزى وضعفى



فيحبنى ربى
2- الإيمان وصلة الرحم والأمر بالمعروف والنهي عن المنكر:
لقول النبي صلى الله عليه وسلم:
«أحبّ الأعمال إلى الله: إيمان بالله، ثم صِلَة الرَّحم، ثم الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر»
[رواه أبو يعلى وحسَّنه الألباني]



.3- المداومة على الطاعات:
لقول النبي صلى الله عليه وسلم:
«أحب الأعمال إلى الله أدومها وإن قلّ»
[متفق عليه].



4- ذكر الله عز وجل:
لقول النبي صلى الله عليه وسلم:
«أحب الأعمال إلى الله، أن تموت ولسانك رطب من ذِكْر الله»
[رواه الطبراني وحسَّنه الألباني].



5- المساجد:
لقوله صلى الله عليه وسلم:
«أحبّ البلاد إلى الله مساجدها؛ وأبغض البلاد إلى الله أسواقها»
[رواه مسلم] .



6- كلمة الحق عند سلطانٍ جائر:
لقول النبي صلى الله عليه وسلم:
«أحبّ الجهاد إلى الله كلمةُ الحق تقال لإمامٍ جائر»
[رواه أحمد وحسَّنه الألباني]



.7- صدق الحديث:
لقوله صلى الله عليه وسلم:
«أحبّ الحديث إليّ أصْدقه»
[رواه البخاري].



8- صيام وصلاة داود عليه السلام:
لقول النبي صلى الله عليه وسلم:
«أحبّ الصيام إلى الله صيام داود، كان يصوم يوماً ويفطر يوماً، وأحبّ الصلاة إلى الله صلاة داود، كان ينام نصف الليل، ويقوم ثلثه، وينام سدسه»
[متفق عليه].



9- تكاثر الأيدي على الطعام:
لقول النبي صلى الله عليه وسلم:
«أحبُّ الطعام إلى الله ما كثرت عليه الأيدي»
[رواه ابن حبان وحسَّنه الألباني].೧೦



- قول (سبحان الله وبحمده):
لقول النبي صلى الله عليه وسلم:
«أحب الكلام إلى الله أن يقول العبد: سبحان الله وبحمده»
[رواه مسلم].



11- قول (سبحان الله ، والحمد لله ، ولا إله إلاّ الله ، والله أكبر)،
لقوله صلى الله عليه وسلم:
«أحب الكلام إلى الله تعالى أربع: سبحان الله، والحمد لله، ولا إله إلاّ الله، والله أكبر. لا يضرُّك بأيِّهن بدأت»
[رواه مسلم]



.12- حَسَنُ الخُلُق:
لقول النبي صلى الله عليه وسلم:
«أحب عباد الله إلى الله أحسنهم خُلُقاً»
[رواه الطبراني وصحَّحه الألباني].



13- التسمية بعبدالله وعبدالرحمن:
لقول النبي صلى الله عليه وسلم:
«أحب الأسماء إلى الله عبدالله وعبدالرحمن»
[رواه مسلم].



14- نَفْع الناس وإدخال السرورعلى المسلمين وكَشْف الكُرُبات، وقضاء دَيْن المَدِين، وإطعام الجائع:
لقول النبي صلى الله عليه وسلم:
«أحبّ النّاس إلى الله أنفعهم للنّاس، وأحبّ الأعمال إلى الله عز وجل سرور تدخله على مسلم، أو تكشف عنه كربةً، أو تقضي عنه دَيناً، أو تطرد عنه جوعاً، ولأن أمشي مع أخي المسلم في حاجة أحب إليَّ من أن أعتكف في المسجد شهراً، ومن كفَّ غضبه سَتَرَ الله عورته، ومن كَظَمَ غيظاً ولو شاء أن يُمضيه أمضاه، ملأ الله قلبه رضاً يوم القيامة، ومَن مشى مع أخيه المسلم في حاجته حتى يثبتها له، أثبت الله تعالى قدمه يوم تزلُّ الأقدام، وإنّ سوء الخُلُق ليُفْسد العمل كما يُفْسد الخلُّ العَسَل»
[رواه ابن أبي الدنيا وحسَّنه الألباني]
أمسكت بمصحفى وبحثت عن من يحبهم الله ومن لا يحبهم



وهذا ما سنتكلم عنه البوست القادم ان شاء الله

Monday, October 13, 2008

فإذا أحببته..؟؟؟


فإذا احببته....؟؟!!
فبه نحيا وله نحيا
به يحيا الناس وان فرغت حياتهم من كل شىء وبدونه الموت وان امتلأت حياتهم بكل شىء
سأتحدث اليوم عن حب لو اجتمعت كل لغات العالم ولهجاتها لوقفت عاجزه عن وصفه
ولو اجتمع كل المثقفين والادباء والشعراء والفلاسفه لوقفوا حياله عاجزين عن نسج تعريف له
سأحاول ان اتحدث عنه فمهما ساعدتنى الحروف فى نسج كلمات تليق به لما وفته حقه
ومهما علت او سمت الكلمات لما استطاعت ان تصف هذا الحب
هذا الحب الذى لو ذاق الملوك لذته لقاتلونا عليه
هذا الحب الذى به تصبر على البلاء
لا والله بل ترضى وتسعد به وتراه منحه ممن احببت
هذا الحب الذى بها تحيا سعيدا مهما نزل بك من محن وابتلاءات وكروب
هذا الحب الذى بدونه لا حياه وان كنت سيدا مرفها اوتيت لذات الدنيا اجمع

لا أعرف ماذا اكتب،

وهل يستطيع قلمي العاجز أن يصف هذا السيل الجراز من محبتي اليه

، وهل تستطيع هذه الصفحة ان تحمل بين طياتها ما يجيش بصدري

، وهل تستطيع الكلمات مهما علت وسمت ان تعبر عما يدور بفؤادي له

، وهل تساعدني الحروف ان تجمع كلمات تعبر عن ما يكنه قلبي له من عظيم مشاعر وجميل احساس

، وهل يستطيع لساني ان يخرج احساس يموج له في صدري

، ظني لو اجتمعت اقلام الارض ، وصارت الانهار والبحار أحبارا لها،

وصارت أوراق الشجر صفحات لها ، وأخرجت من قلبي لن تخرج منه إلا كقطرة من بحر حبي له

، فحبي له حب جياش ، ، هو حب رباني، يسمو بسمو السماء

، ويعلو بعلو القمر ، ويرتفع بارتفاع الشمس، ويبرق بريق النجوم

، ويهدر في قلبي هدير الشلال، املك له حبا لا انقطاع له ، ولا زوال له

، ينقطع يانقطاعي ، ويزول بزوالي، بل لو انقطعت انا لم ينقطع ، ولو زلت انا لما زال ،
هو حب الله
توضأت وجلست فى مصلاى ورفعت يداى ادعوا ربى
ثم وجدتنى اقول
اللهم احبنى وعلمنى كيف احبك
رددتها كثيرا
ولاول مره استشعر معناها رغم انى ادعوا بها دائما
احبنى؟؟
من؟؟
الله؟!!
رب العالمين
الذى يقول للشىء كن فيكون
يحبنى انا الضعيفه الذليله الجاحده بانعمه على
تذكرت ذنوبى وتقصيرى
هل سيحبنى وهو يعلم حالى
هل سيحبنى وانا اعصيه
لكنى...
احبه والله احبه
تذكرت الحديث القدسى
انا عند حسن ظن عبدى بى فليظن عبدى بى ما شاء
ظننت انه يحبنى
قلت لو كان يكرهنى لما جعلنى مسلمه
لما من على بكذا وكذا وكذا
تخيلته يحبنى
هيا لنتخيل او بمعنى اصح هيا لنحسن الظن
من الذى يحبك
انه الله
ليس اخيك ولا استاذك ولا صديقك
ماذا لو احبك
اسمع ماذا يقول ربنا فى الحديث القدسى
فإذا أحببته كنت سمعه الذي يسمع به وبصره الذي يبصر به
ويده التي يبطش بها وقدمه التي يمشي بها
وإذا سألني لأعطينه وإذا استغفرني لأغفرن له
وإذا استعاذني أعذته.
فيصير يعبد الله كأنه يراه ، فيمتلئ قلبه بمعرفة ربه ،ومحبته ، وتعظيمه ، وخوفه ومهابته ، وإجلاله
، فإذا امتلأ القلب بذلك زال منه كل تعلق بكل ما سوى الله ، ولم يبق للعبد تعلق بشيء من هواه .
ولا إرادة إلا ما يريده منه ربه ومولاه ، فحينئذ لا ينطق العبد إلا بذكره
, ولا يتحرك إلا بأمره ، فإن نطق نطق بالله ، وإن سمع سمع بالله وإن نظر نظر بالله
، أي بتوفيق الله له في هذه الأمور فلا يسمع إلا ما يحبه الله ، ولا يبصر إلا ما يرضي الله ، ولا يبطش بيده
، ولا يمشي برجله إلا فيما يرضي ربه ومولاه
وليس المعنى : أن الله هو سمعه ، وأن الله هو بصره ، وأن الله هو يده ورجله . ـ تعالى الله ـ فإنه سبحانه فوق العرش ، وهو العالي على جميع خلقه
، ولكن ما فهمته عن مراده سبحانه : أنه يوفقه في سمعه وبصره ومشيه وبطشه
؛ ولهذا جاء في الرواية الأخرى يقول سبحانه : " فبي يسمع وبي يبصر وبي يبطش وبي يمشي
اذا كيف السبيل الى حبه؟؟
هذا ما سنعرفه فى البوست القادم ان شاء الله
لا تنسونى من صالح دعائكم

Friday, October 10, 2008

دعوة للتعايش


لماذا الاخوان؟
ما هو سر تمسكك بالاخوان؟؟
لماذا تدافعين عنهم هكذا؟
اسئله سئلت لى كثيرا جدا الفتره الماضيه

واعتقد ان اغلبنا يسئل هذا السؤال
لماذا الاخوان
اسمحوا لى ان اوضح سر ارتباطى بالاخوان ولماذا الاخوان دون غيرهم من الجماعات الاخرى
بداية
سؤال
لماذا خلقنا الله؟
قال تعالى
وما خلقت الجن والانس الا ليعبدون ما اريد منهم من رزق وما اريد ان يطعمون ان الله هو الرزاق ذو القوة المتين
الا يعد اصلاح الكون عباده؟
بل من اجل العبادات وارفعها شأنا عند الله
فقد قال تعالى
واذ قال ربك للملائكة انى جاعل فى الارض خليفه قالوا اتجعل فيها من يفسد فيها ويسفك الدماء ونحن نسبح بحمدك ونقدس لك قال انى اعلم مالا تعلمون
اذا فنحن خلفاء الله فى الارض
خلقنا لنصلح الكون لا لنفسد فيه
اذا يجب ان يكون هدفنا هو الاصلاح
وليعلم كلا منا ان الاصلاح ليس مجرد شعار يرفع فحسب ..لكنه مهمه عظيمه تقوم على فكرتين
اولهما التضحيه والبذل
ان الله اشترى من المؤمنين انفسهم واموالهم بأن لهم الجنة
فيجب ان نضحى بكل ما نملك من مال ونفس ومصالح ومناصب لكى نصل الى الهدف والغايه
ولنضع قوله تعالى
وما كان ربك ليهلك القرى بظلم واهلها مصلحون) نصب اعيننا
ثانيهما ان نسعى نحو تحقيق الهدف
وان نفكر ونبتكر ونجعل ذهننا دائما متوقد
وان نكون شعله حماس تملىء الارض والكون كله نشاط
ولنثق بان الله لن يضيع هذا الجهد

(انا لا نضيع اجر المصلحين)الاعراف 170
اذا لكى يتحقق الاصلاح هناك دعائم يجب ان تتوفر
اهم هذه الدعائم التوحد
نحن المسلمون بجميع طوائفنا وانتمائتنا جماعات وفرق نعد لبنات البنيان واساس الاسلام
فلابد من تقويه هذا البنيان وتوطيد العلاقه لكى نكون صفا واحدا فى مواجهة القوى والتكتلات المعاديه
ولا تتنتظر اصلاح مادامت الجبهه الداخليه تعانى اضطرابا
هل فهمتم ما اقصد_لذلك اختلف قليلا مع دكتور القرضاوى فيما فعل_
اذا فلنربط الامر بالموضوع الاساسى الاخوان
اذا نظرت الى هدف الامام الشهيد حسن البنا يتمعن وتمحيص ستجد ان هدفه الاساسى كان تجميع الامه
، فلم يختلف عليها أحد من أنصاره أو خصومه، من محبيه أو مبغضيه، المتفقين معه أم المخالفين له، بل ربما برر المخالفون له في فكره عند نقده بهذا الأمر، فمن نقد البنا من المخالفين في تقصيره في أي جانب من جوانب الدعوة، عزا ذلك إلى اهتمامه بتجميع الأمة، ولم الشمل، وحشد الصف، تحت راية الإسلام، فمن اتهمه بأنه لم يكن متعمقا في العقيدة، وأنه كان لا يميز بين أفراد جماعته، ولا يولي هذا الجانب اهتماما كبيرا، عزا ذلك إلى أنه كان مشغولا بتوحيد الأمة وجمع كلمتها، ومن اتهمه بعدم اهتمامه بتعميق الجانب العلمي الشرعي في جماعته عزا ذلك إلى أنه لم يكن عالما يسعى لإنشاء جماعة غايتها تخريج العلماء، إنما هو داعية، ركز جهده في توعية الناس بالإسلام العام، وجمع الناس على كلمة سواء تحت مظلة الإسلام
هذا هو امر من الامور التى جعلتنى اتمسك بالاخوان وهو الفهم الصحيح والمنهجيه فى التفكير
كيف يكون هناك اصلاح وهناك صرعات داخليه بين ابناء المسلمين بين ابناء الدين الواحد والاله الواحد
شيخى واستاذى القرضاوى كان قد شبه الاسلام بفيل
والجماعات بمجموعه من العميان
وقعوا على هذا الفيل
منهم من امسك برجل الفيل وعندما سأل عنه قال انه جسم اسطوانى
وغيرهم وقعوا على بطن الفيل وعندما سئلوا عن الفيل قالوا انه جسم مستدير ضخم
حتى ان بعضهم وقع على ناب الفيل وعندماا سئلوا عنه قالوا انه جسم اسطوانى مدبب
كل الجماعات نحسبهم على حق الجماعات لا الفرق
وكل جماعه تكمل الاخرى
فاخواننا من السلفين يهتموا فقط بالتوحيد ويعيرونه اهتماما بالغا ولا يجدوا فى مواجهة النظام والوقوف امامه
ادنى فائده فلذلك يفضلون البعد عن السياسه
وتعليم الناس دينهم فقط
وهكذا التبليغ والدعوة اغلب اهتمامهم بتعلم وتعليم الدين فقط المعاملات والعبادات
استاذى عصفور المدينه معذرة لا اعدك سلفيا ففكرك اخوانيا الى حد كبير
والصوفيه تهتم بالروحانيات والسمو بالنفس الى الربانيه
اما الاخوان فمن وجهة نظرى المتواضعه ارى انهم يجمعوا بين كل هذا
فقد وجه الإمام الشهيد حسن البنا رحمه الله خطابه الدعوي في بادئ الأمر داعيا إلى الوحدة حول الهدف الأسمى، وهو الإسلام، والغاية الكبرى، وهي الدعوة إليه، وأن يعيش الناس بالإسلام، متفقهين فيه، متمسكين بأحكامه وتعاليمه، وأن يعيشوا للإسلام، التزاما، وعملا، ودعوة إليه، ويتمثل خطابه هنا خاصة إلى جمهور الأمة العريض، وبخاصة عوام الأمة، وقد ركز مشروعه في وحدة الأمة على هذه الأسس والركائز
من اهم هذه الركائز وحدة الامه
لماذا؟
1ـ لأن الله أمرنا بالوحدة:
2ـ أعداء الأمة لا يعملون فرادى بل جماعات:
3ـ لا تستطيع جماعة وحدها حمل رسالة الإسلام ونشرها
:
لذلك سعى حسن البنا والاخوان المسلمون لتجميع شمل المسلمون ووضع البنا قوانين لهذا الامر
وهو أن صاغ دستورا للوحدة الثقافية بين الجماعات العاملة للإسلام، في عشرين مبدأ، سماها بالأصول العشرين، لتكون وثيقة تعاون بين الجماعات الإسلامية العاملة في حقل الدعوة
وكان دائما يقول
(نتعاون فيما اتفقنا عليه، ويعذر بعضنا بعضا فيما اختلفنا فيه) نسبت خطأ إلى الإمام الشهيد حسن البنا، وذلك من كثرة ترديده لها، وتبنيه وتطبيقه دوما لهذه القاعدة) وقد نسبت إليه هذه القاعدة، ولكنها من وضع العلامة المجدد محمد رشيد رضا، وهي قاعدة المنار الذهبية.
وقد كان حسن البنا يطبقها بين الجماعات الإسلامية خاصة، وبين المسلمين عامة، فيتعاون في المتفق عليه، وهو كثير لا حصر له، وعند المسائل المختلف فيها يعذر صاحب الرأي المخالف، ولا يعنفه، ولا يجرح فيه وفي رأيه
بالله عليكم هل هناك اى جماعه اخرى تسعى لذلك
صعقت عندما قمت بعمل بحث عن علاقه الاخوان بالسلف
لم اجد حب بل شعرت وكأننا اعداء
تهم تلفق وسب فى علماء الاخوان حتى القرضاوى وسيد قطب لم يسلموا من ذلك
وتذكرت ما قد قرآته عن علاقه البنا ابلسلفيين فى مصر وعلاقته بمحب الدين الخطيب
وكيف قدم محب الدين الخطيب حسن البنا كعالم و
كداعيه للناس فهو اول من قدم البنا كداعية للجمهور
اعشق فكر الاخوان لانى مؤمنه بشموليه الاسلام
اعشق فكر الاخوان لانى مؤمنه انه لكى يكون نصر لابد ان تكون هناك وحده للصف المسلم
ولربما قال قائل فلماذا الاخوان فكل ما قلتى هو من الاسلام اقول مالا يتم الواجب الا به فهو واجب
ونصرة الامه وعزتها فى التجمع والوحده ولعل الجماعه ووحدتها ستكون اول لبنه فى هذا الصرح
اعتقد تماما فى ان اول خطوه فى الاصلاح هى وحدة الصف المسلم وهذا ما وجدته فى الاخوان
وجدت فيهم الحب فى الله
الاخوه الصادقه
العمل والجهد لله وحده
حمل هم الامه والدعوة
لم اجد فهم لشموليه الاسلام كما رأيت فى الاخوان
لم ارى وسطيه كما وجدت فى الاخوان
لم ارى اهتمام بالمسلمين فى جميع انحاء العالم بقدر ما وجدت فى الاخوان
لم ارى جهد وعمل لتوحيد وجمع الصف المسلم بقدر ما وجدت فى الاخوان
لم اقرأ مقاله واحده لاى اخوانى تنتقد فكر او نهج جماعه اخرى فهم دائما يبحثون عن النقاط المشتركه
وجدت فيهم كل ما افتقدت فهل لى ان اتركهم
والله لن اتركههم ما حييت وان قطعت اربا اربا
افخر بأنى من الاخوان المسلمين
وأسأل الله ان يجعلنى كفأ لهذا اللقب
واخوانيه حتى يوارينى التراب
============
رؤيه
كنت رأيت رؤيه
رأيت اننى اسير فى شارع فى بلد غربى
فوجدت رجل يرتدى جلباب ابيض وله لحيه يرفع شعار الاخوان وينادى بصوت عالى
هذا شعار احباء رسول الله
هذا شعار اصحاب رسول الله
السيفين والمصحف
تلخيصا لما مضى
اعتنق فكرة اصلاح معينه وهى لكى يتم الاصلاح لابد من توحيد الصف المسلم
وهذا ما وجدته فى الاخوان ولنا فى البنا ومحب الدين الخطيب خير مثال
واسمحوا لى ان افرد مقالا اخر عن سعى البنا وجهودة لوحدة الامه
الى كل اخوانى سيترك تعلق ما سر تمسكك بالاخوان؟؟؟؟؟؟؟

ملحوظه
هذا المقال دعوة للتعايش وليس دعوة للكره والتباغض
ما قصدته توضيح هدف الاخوان وان كل الجماعات هدفها واحد وغايتها واحده
وهى رضا الله عز وجل
كنت اود او اوضح نقطه وهى التعايش
ان نبحث عن نقاط التشابه لا الاختلاف
فربنا واحد
رسولنا واحد
عقيدتنا واحده
منهاجنا واحد
اختلافنا فقط فى امور فرعيه وهذه رحمه
اختلافنا فقط فى طريقه التبليغ
عرضت علاقه البنا بمحب الدين الخطيب ليكون نموزج يحتذى به
ليس من المعقول ان ادعوا فى بدايه كلامى لتوحيد الصف المسلم واكتب ما يناقض ذلك
بل كتبت هذا لكى اقول هيا لنتعايش
ولنعلم جميعا ان اختلافنا ما هو الا اثراء للدين
فكلنا ابناء لاب واحد وهو الاسلام
سلف+اخوان+تبليغ +صوفيه=الاسلام
فكره الانتماء لجماعه مثل الاخوان ليس من الضرورى ان اكون على قوة الجماعه او ان اكون تنظيميا مع الاخوان
ولكن كما قالها المرشد العام للاخوان المسلمين اذا اعتنقت فكر الاخوان فانت اخوان

Thursday, October 9, 2008

مع انها متأخره

السلام عليكم ورحمة الله تعالى وبركاته
اخوانى واخواتى
كل عام وانتم الى الله اقرب وعلى طاعته اقوى وادوم
ومن الجنة اقرب وعن النار ابعد
كل عام والقرآن ربيع قلوبنا
كل عام ونحن على خطى الحبيب سائرون ولراية الاسلام رافعون
معذرة التهنئه جاءت متأخره ولكن احببت ان اشاركم هذا الشعور
اشهد الله انى احبكم فى الله
واعتذر عن تقصيرى هذه الايام
كتبت مقالات كثيييرة لكن الروتر اتحرق فالله المستعان
اسألكم الدعاء
هرجعلكم بحاجات كتير طيبه
محتاجه الدعاء
لكن اردت ان اطمئنكم على فأنا الان بخير بفضل الله ثم بفضل دعائكم
تغيرت كثيرا وتعلمت اكثر
اسأل الله ان اكون تغيرت للافضل
واسألكم الدعاء
واشهد الله انى احبكم فى الله