اهو جه يا ولاد

Saturday, February 21, 2009

تضامناً مع مجدي حسين والمحالين للعسكرية وتكريماً للحاصلين على الماجستير والدكتوراه



تضامناً مع مجدي حسين والمحالين للعسكرية وتكريماً للحاصلين على الماجستير والدكتوراه
فعاليات متكررة بمكتب النائب / سعد الحسيني بالمحلة
بالاشتراك مع لجنة التنسيق بين الاحزاب عقد مساء الخميس بمكتب المهندس / سعد الحسيني عضو الكتلة البرلمانية لنواب الاخوان المسلمين بالغربية فعاليات التضامن مع المحالين للمحاكمات العسكرية وعلى رأسهم المناضل / مجدي حسين وذلك بحضور نخبة من السياسين والنشطاء
وفى بداية حديثة قال الحسيني : (لابد ان نذكر على الدوام واحداً من اهم الاضرابات فى تاريخ مصر وهو اضراب عمال شركة غزل المحلة يوم 7/12/ وهو2006الاضراب التاريخي الذي كان له ما بعده والذي يؤرخ لمطالبات كل الفئات بحقوقها المشروعة )
كما ذكر الحسيني بما حدث فى فبراير 1949فى حينما استشهد الامام البنا معتبراً ذلك استشهاداً من اجل القضية الفلسطينية واشار الى ان الملك كان يستطيع ان يضعه فى السجن بعد احالته للقضاء العسكري لكنه أمر بتصفيته فى شارع رمسيس !
وفاجأ الحسيني الحضور بالقول انا حوكمت فى 1995 امام محاكمة عسكرية معتبراً ان محاكمة المدنيين امام محاكمات عسكرية عدوان على حق الانسان فى المثول امام قاضيه الطبيعي
كما توجه بالتحية الى مجدي حسين مشيداً بجهاده وبذله وعطائه الذي هو شرف لكل المصريين ووجه التحية الي ايمن نور بمناسبة الافراج عنه مؤكداً انه ثمرة واستسلام لضغط خارجي لكنه أكد ان نور كان ضحية دخل السجن بسبب تزوير فاضح وتلفيق بيّن !!
بينما أكد الاستاذ / محمد السروجي ان التغيير لابد له من ثمن وضريبة وتبعات ومجدي حسين حين يسجن فهو يقدم وغيرة استحقاقات التغيير، معتبراً ان / مجدي حسين ضحى من اجل قضية قومية واسلامية وانسانية رافضاً ان يستأثر بالقضية طرف أ ويحتكرها !
كما تحدث د / مجدي قرقر عن جهاد الشعب الفلسطيني فى غزة وتضحياته المتعددة ، مؤكداً ان تحرير القدس قضية قرآنية مشيدا بالدور المصري التاريخي فى نصرة القضية من عهد صلاح الدين وقطز داعياً للتصدى للحلف الصهيو امريكي الذي يقترن بالاستبداد والفساد الذي اورث الشعب الفقر ، كما ذّكرقرقر بمعارك مجدي حسين أمام يوسف والي والداخلية ومبارك
معتبراً انه سجين رأي .
وأشادة (حمدي حسين مدير مركز أفاق اشتراكية و ممثل الشيوعيين ) بعمال غزل المحلة واضراباتهم وتضحياتهم واشاد بمجدي حسين الذي كان يتواجد فى كل اضرابات العمال وكأنه واحد منهم كماوجه التحية لكل المعتقلين ومنهم احمد دومه واحمد كمال وعبد العزيز مجاهد ومحمد عادل
كما القت والدة المعتقل ضياء جاد كلمة مؤثرة !
من ناحية اخرى كرم نائب المحلة الحاصلين على درجتي الماحستير والدكتوراة من ابناء المدينة فى احتفالية خاصة بمكتبه معتبراً العلم هو عنوان المواجهة والسبيل الى دحض المخاطر والتصدي لها
كما اشاد الحسيني بجهود علماء مصر الكبار د/ احمد زويل ود / مصطفى السيد ود / زغلول النجار داعياً الى توجيه الجهود لخدمة الوطن مع الالتزام بالتوجيهات القرآنية فى البحث والمصابرة والتفكر والتدبرنمشيراً الى انه لا انفصام بين الاسلام والعلم ولا بين القرآن وحقائق الكون
-------
من لم يشكر الناس لم يشكر الله
اشكر اختى وحبيبتى مراسله موقع اخوان اون لاين بالغربيه على مساعدتى

No comments: