اهو جه يا ولاد

Saturday, March 21, 2009

فضــضة3

اريد ان اكتب وان كنت لا ادرى ماذا سوف اكتب

اريد ان اكتب عن ايام ليست كأى ايام بل هى من اجمل واسعد أيام حياتى

إن لم تكن أسعدها على الاطلاق

ثلاثة اسابيع قضيتهم مع اناس ليسوا كاى اناس بشر ليسو كالبشر

بل هم اقرب من الملائكيه عنهم من البشرية

أناس لا يشغل بالهم الا رضاه

ولا يهمهم الا حبه ولا يفكرون الا فى الطرق التى توصلهم اليه والى رضاه وحبه ووده

اناس لا يشغل بالهم الا الأمة

ونهضة الامه واستاذية العالم

اناس كلما جلست معهم شعرت بالدونية فأين انا من هؤلاء.؟

أين انا من هذه التى اذا ذكر أمامها الاستشهاد فى سبيل الله فاضت عيناها؟؟

وتلك التى تحيا بالقرآن؟؟

وهذه البكاءه التى تحيا فى عالم غير العالم وكوكب غير الكوكب؟؟

اناس أمتلاءت قلوبهم بالحب حتى فاض على من حولهم

اناس امتلاءت قلوبهم بالحنان والرضا والرحمه ففاض ذلك على

قضيت معهم ثلاثة اسابيع

كنت معهم منذ الصباح حتى المساء

ولحظه فراقهم اشتاق اليهم

بدات اخشى فراقهم وبدأ يتسلل الى شعور غريب

لا اعرف له سبب ولا ادرى ما مصدره

ولكن ربما لا نىتعلقت بهم واحببتهم فخشيت ان تحول ذنوبى بينى وبينهم فاين انا منهم؟

ربما لاننى وجدت فيهم ضالتى وجدت فيهم من يحمل حقا هم الامه ويحيا لاجل هذه الامه؟

كنت احيا الفتره الماضيه بقوله (فأصبحتم بنعمته اخوانا)سبحانك يا من جمعت بينى وبينهم والفت بين قلبى وقلوبهم سبحانك يا من مننت على بفضلك انا اكون فى ظل هذه الجماعه المباركه وفى رفقه هؤلاء الصالحون

لا يمكن ان يتخيل احدكم هذا الشعور الذى كنت اشعر به وانا بينهم

والله وكاننى فى الجنة

ولحظه فراقهم بالامس شعرت وكأننى هبطت الى الدنيا ثانية

لم اكف عن البكاء كنت اشعر وكأننى فى حلم جميل واخشى ان يوقظنى احدا منه

ولكننى استيقظت

استيقظت اليوم ومر الوقت سريعا ولم القاهم

اشتقت اليهم

الى خواطرهم

الى تلك المعانى الربانيه التى لم اشعر بها الا بينهم

اشتقت الى حضن استاذتى وامى وحبيبتى التى اشعر بالقرب منها بشىء من الطمأنينه لا اشعر به الا معها

هذه التى كثيرا ما جففت دمعى

هذه التى كثيرا ما اخذت بيدى وشدت من ازرى

هذه الام الواعيه الربانيه التى لم تلوثها الدنيا ولا الحياه فلم تفقد ربانيتها حتى الان

ماذا سأفعل اليوم؟

لا اريد أن اذاكر ولا ان اقرأولا ان افعل اى شىء

فقط اريد أن ابكى

اريد أن اعود الى الجنة ثانية

اللهم كن لى انسيا واملأ على حياتى كلها

اجعلنى احيا بك ولك

واشغلنى بك عن الدنيا باسرها

اجعل غايتى رضاك

يسر لى طاعتك يسر لى الدراسه والتعلم افتح لى سبل الخير

اقدر لى الخير حيث كان ورضنى به

اخوانى واخواتى

ابحثوا عن مثل هؤلاء ولا تتركوهم

واصبر نفسك مع الذين يدعون ربهم بالغداة والعشى يريدوه وجهه

ابحث عن اخوه صالحين

وانت حبيبتى ابحثى عن اخوات صالحات يشددن بأزرك ويكونوا لك وعونا على الطاعه

اللهم يا رب ثبتنى

اللهم انى اسألك الثبات

اللهم لا تحول بينى وبينهم ابدا ابدا حتى يسير السرير الى السرير اخوانا على سرر متقابلين

نصيحتى اخوانى

املاوا قلوبكم بالحب

ابحثوا عن أخوة صالحين

احمدوا الله على ان جلعكم اخوانا مسلمين

أسأل الله لى ولكم الثبات

واهديكم هذا النشيد الذى احيا به هذه الايام

--------


سوف يمضي بنا مركبٌ للوداع
يستحثُّ الخُطى والدموعَ الشراع
عَالمٌ لم يزلْ يستلذُّ المتاع
أنتمو إخوتي خيرُ هذا المتاع
آهٍ يا إخوتي بُعدُكم لا يُراد
كيف أنسى أخي كيف يحلو الرقاد؟
دمعُ عيني جرى واستطالَ السَّواد
يا إلهَ الورى أُلطُفاً بالعباد
دُنيانا يا لها تجري مَجرى السحاب
وهيَ تسعى بنا نحوَ يومِ الحساب
إخوتي رددِّوا صوتُكم مُستطاب
ليس نرجو سوى دعوةً للصحاب
إخوتي عاهدوا الله فوقَ السماء
أن يكون لنا في القريب لقاء
إخوتي عاهدوا الله فوقَ السماء
أن يرى كفَّكم ضارعاً بالدعاء