اهو جه يا ولاد

Thursday, November 26, 2009

عيدنا.........يوم تحرير ارضنـــــا

عيدنا حقا يوم تعود الينا ارضنا
عيدنا يوم يرفع لواؤنا
يوم ننصر اسلامنا
, ونرد اوطننا

Wednesday, November 11, 2009

أى نصر تنتظرون؟؟



اى نصر تنتظرون؟؟
اى نصر تنتظرون وانتم تقتلون فى الشباب احلامهم؟
اى نصر تنتظرون وانتم تضحكون فى وجوههم وتطعنوهم فى ظهورهم؟
اى نصر تنتظرون وانتم تستخفون بعقولهم وتتحججون بصغر سنهم؟
الم يأن الاوان ان تتاح لهم الفرص؟؟ اليس لكم فى رسولكم اسوه حسنه؟
اذن فارجعوا الى السيره انظروا الى ما فعله الحبيب صلى الله عليه وسلم مع اسامه بن زيد
الم يكن الاصغر سنا؟ولكن رب فتى صغير السن يعى ما لايعيه صاحب الشيب
هم من سيحملون اللواء من بعدكم
هم خلفكم يا ايها السلف
فهلا ربيتموهم على الفكر والابداع ام قتلتم فيهم فكرهم وابداعهم وجعلتمومهم فقط لكم مقلدون
شعارهم
انا وجدنا ابائنا كذلك يفعلون
هل اصبح الابتكار لديكم بدعه؟ ام انكم وجدتم ايضا ابائكم كذلك يفعلون؟
انظروا الى اسوتكم
انظروا الى صحابته
انظروا الى التابعين من بعده
انظروا الى حبيبكم المصطفى فى الطائف لمن وكل النبى مهمه نشر الاسلام هناك؟؟ الى شباب .....وكانوا لها اهل تحملواالامانه
انظروا الى مصعب بن عمير
اول سفير فى الاسلام وكم كان عمره لماذا وكل اليهم النبى اعمالا مهمه؟
لماذا لم يعطها بابى هو وامى لمن هم اكبر سنا؟
هل يعد السن لديكم مقياسا؟ سبحان الله لا اجد لكم مبررا لقتل روح الابداع لد الجيل الجديد تقلدون من؟
لا اجد ذلك على عهد النبى ولا الصحابه ولا حتى التابعين لم اجده ايضا فى الغرب هى جاهليه ورثتموها هذه اول نقطه
وهى اعطواالفرصه للشباب
نموا ملكه الابداع لديهم شجعوهم
انظروا لما فعله الامام حسن البنا مع سيد سابق
وكيف اصبح سيد سابق الذىنعرفه من كلمه تشجيع من الامام الشهيد ثانيا
اى نصر تنتظرون وانتم لا تستشعرون رقابة الله عليكم؟
اى نصر تنتظرون وانتم لا تستشعرون انكم حقا على ثغره من ثغور الاسلام؟
اى نصر تتنظرون وقد ركنتم الى الدنيا ونسيتم الاخره؟ اى نصر تنتظرون وانتم راضون بالقليل لا تسعون للتطوير والتحسين عله يرضى
لا تسعون لرفع الراي
ه
لا تحلمون بها
لا تنشغلون بها
فاى نصر تنتظرون؟
وعن اى نصر تتحدثون؟
لا ادرى ماذا اقول ولا ماذا اكتب
ولكن ما دفعنى للبوح بما بداخلى
هو ان وجدت اناس جعلهم الله على ثغور ومن عليهم بالعمل فى سبيله
ولكنهم
خلدوا الى النوم وركنوا الى الراحه لكنهم
سخروا من شباب طلبواالتطوير
ضحكوا فى وجوههم وطعنوهم فى ظهورهم
والله ثم والله لن ننتصر حتى ننصر الله على انفسنا حتى لا يكون فينا جاهليه ولا انفس
حتى ننشغل بالله ونهتم بما يرضيه حتى نكون عبادا اكثر منا قوادا
حتى تكون حقا حياتنا كلها لله وقلوبنا وقف لله
نصيحتى
كن انت ولا تكن غيرك امض فى طريقك للتغير والاصلاح
لا تأبه لهؤلاء المثبطين لا نريد منهم جزاء ولا شكورا
فكر وخطط واعمل فقط لله
جد نيتك واجعلها هى لله

والله لو كنت صادقا ليسر ربك وكتب للافكارك ان ترى النور ولو بعد حين

وان كنت دون ذلك فلا تلومن الا نفسك

كلى يقين ان من صدق الله حتما ويقينا سيصدقه الله
انت تحيا فى هذه الحياه فقط لله
قل ان صلاتى ونسكى ومحياى ومماتى لله رب العالمين
لله
فاجعلها حقا لله
اجهد لله...فكر لله...توكل على ربك وكن على يقين انك لو كنت صادقا لكفاك -----------------------
يعلم ربى ان من وجهت اليهم هذه الكلمات ليسوا اناس بأعينهم وان كان هناك شخص هو السبب فى ان اكتب هذا
ولكن اتحدث بصفه عامه فقد تجد ذلك من مديرك فى العمل
قد تجده من مقرر فريقك فى احد الجمعيات الخيريه
-----------
ان اخطأت فقومونى